……زواج تقليدي

نعم تستفزني هالكلمة ، و كأن “التقليدي” ينزع الارادة و المشاعر من هذا الزواج،  و يحول ممارسيه كألعاب بمسرح دمى ينتمي لحقبة أكل عليها الدهر و شرب.

مع انه “التقاليد” موضة و كتير اوريجينال بس بشغلات و شغلات حسب موقعها من منظومة الفياعة  المفترضة، و شو بده يعلق محيطك الاجتماعي

اللي مش فاهمه لماذا يتم النظر بقرف للزواج “التقليدي” و برومانسية عالية لزواجات على علاقة حب بدأت عالانترنت او اجتماع من غير ميعاد

يعني  الزواج التقليدي هو فقط تمهيد لالتقاء شاب و صبية مهتمين بالزواج، مثل لما يتقابلوا عن طريق الانترنت او مكان عمل او دراسة، بالقليلة الزواج التقليدي يضمن انه الطرفين جاديين بفكرة الزواج مش ،تضييع وقت!! و نعم يوفر مرونة لقبول العائلتين ببعض، “طبعا بدي امي تحب اللي بدي اتزوجها” ليش لازم نعيش عقدة فرويد و نتفنن كيف نخالف اهالينا

لا يعني الزواج بالطريقة التقليدية انتفاء الحب و التفاهم بين الطرفين، يعني مش اجبار الموضوع ممكن كشاب او صبية ما يكملوا الموضوع او يكملوه بناء على تفاهمهم و زرعة الحب ، اللي بزرعوها، الحب ما بيشترط وين اتقابلتوا ولا مين اللي دلتكم على بعض، بيشترط كيمياء و التزام.

و ازا مصرين عموضوع الزواج التقليدي ..” يع ”   ، خليكي تلبسي اللي عالحبل لما تروحي مشي عمان السريع و ضلك ارقصي بحفلة عرس بنت خالة صاحبتك يمكن شافك فارس الاحلام من بين هالحشود و كان حب من اول نظرة. و انت ضلك خمخم حوالين مكتب شؤون الموظفين كل مرة بقابلوا موظفة جديدة و ضلك خد اختك الصغيرة عالكافيشوبات يمكن لقيت كندرة سندريللا